مايو 21, 2022

مواطن دوت كوم

تقدم ArabNews أخبارًا إقليمية من أوروبا وأمريكا والهند وباكستان والفلبين ودول الشرق الأوسط الأخرى باللغة الإنجليزية لغير المتجانسين.

قائد انفصالي سابق يقول قائد الجيش الروسي 'مهمل جنائيا'

قائد انفصالي سابق يقول قائد الجيش الروسي ‘مهمل جنائيا’

(رويترز) – اتهم قائد سابق للقوات الموالية لروسيا في شرق أوكرانيا وزير الدفاع الروسي سيرجي شويغو يوم الجمعة “بإهمال جنائي” بسبب حملة موسكو العسكرية المتعثرة في أوكرانيا.

قال إيغور جيركين في مقابلة بالفيديو نُشرت على قناته على Telegram: “أتهم سيرجي شويغو بشكل مباشر بالإهمال الجنائي على الأقل”. “ليس لدي أي أساس لاتهامه بالخيانة ، لكني أشك في ذلك”.

لم يرد الكرملين على الفور على طلب للتعليق على فورة جيركين – وهي واحدة من أقوى الهجمات العامة حتى الآن على القيادة العسكرية الروسية من صقر بارز يضغط من أجل حملة أكثر كثافة في أوكرانيا.

على الرغم من النكسات الروسية المتكررة والخسائر الفادحة في الرجال والمعدات خلال الغزو الذي استمر 79 يومًا ، لم يُظهر بوتين أي علامة على النأي بنفسه عن شويغو. لعب الوزير دورًا بارزًا في الاحتفالات التي أقيمت في الميدان الأحمر يوم الاثنين لإحياء الذكرى الـ 77 للانتصار على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

واتهم المدعون الهولنديون جيركين ، الذي يطلق عليه أيضًا الاسم المستعار “ستريلكوف” من اللغة الروسية بـ “مطلق النار” ، بالقتل بسبب دوره المزعوم في إسقاط رحلة الخطوط الجوية الماليزية MH17 فوق أوكرانيا في عام 2014.

لقد أصبح منتقدًا صريحًا للطريقة التي تشن بها روسيا حربها في أوكرانيا خلال الأسابيع الأخيرة ، قائلاً إنه بدون استراتيجية جديدة والمزيد من القوة البشرية ، قد تخسر روسيا.

وتقول أوكرانيا إنها صدت القوات الروسية من أنحاء مدينة خاركيف بشرق البلاد هذا الأسبوع وتشن هجوما مضادا قد يشير إلى تحول في زخم الحرب.

بعد الفشل في الاستيلاء على العاصمة كييف في المرحلة الأولى مما تسميه روسيا “عمليتها العسكرية الخاصة” ، أعادت القوات الروسية تركيزها على منطقة دونباس الشرقية ومدينة ماريوبول الجنوبية.

READ  يفوق عدد مؤيدي أوكرانيا عدد المؤيدين لروسيا في الاحتجاجات الألمانية

وقال مارات جابيدولين وهو مرتزق سابق في الكرملين لرويترز هذا الأسبوع إن القوات الروسية غير مستعدة للحرب في أوكرانيا.

(تقرير من رويترز ؛ تحرير بقلم مارك تريفليان ومارك هاينريش)