التخطي إلى المحتوى
برنامج ” زمالة مسك ” يحتفي بتخريج 40 طالباً بالتعاون مع جامعة جونز هوبكنز الأمريكية

احتفت مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية ” ، ممثلة ببرنامج (زمالة مسك) اليوم، بالتعاون مع كلية الطب في جامعة جونز هوبكنزالأمريكية ، بتخريج 40 طالبًا بينهم 25 من طلاب الطب السعوديين، بحضور الملحق الثقافي لسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية الدكتور محمد بن عبدالله العيسى، والملحق الصحي السعودي في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا الدكتور فهد بن إبراهيم التميمي، وذلك بمباني الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بالمستشفى الجامعة بولاية ميريلاند الأمريكية.
وهنأ الدكتور العيسى في كلمةٍ ألقاها خلال الحفل، الطلبة والطالبات بهذه المناسبة، مشيرًا إلى أن هذا التعاون بين مؤسسة مسك الخيرية وجامعة جونز هوبكنز، مهّد لمزيدٍ من الفرص لتدريب جيل جديد من قادة المستقبل، وتطوير مهاراتهم الفنية لتمكينهم من مواجهة التحديات، وليكونوا جزءًا من منظومة العمل على تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.
ويأتي تخريج الطلاب كإضافة للخطى الواثقة التي يقدمها برنامج (زمالة مسك) مع كلية الطب في جامعة جونز هوبكنز، بتوفير فرصٍ غير مسبوقة ضمن برامج الزمالة والتدريب، التي تهدف إلى تمكين الشباب السعودي وتنمية مهاراتهم، للإسهام في بناء مستقبل مشرق للمملكة ودعم الرؤية الطموحة للمملكة 2030 .
تجدر الإشارة إلى أن عدد الطلاب الخريجين ٤٠ طالباً جامعياً ، بينهم ٢٥ من طلاب الطب السعوديين، وخمسة طلاب من دولة الإمارات العربية المتحدة، وطالبة يابانية، وطالب من جمهورية مصر العربية، ممن أكملوا دورة أكاديمية مكثفة في مجالي العلوم والصحة العامة، في بيئة تعليمية تعزز من مهارات التفكير الناقد ومعالجة المشكلات.
كما حظي هؤلاء الطلاب بفرصة نادرة للتعلم مع نخبة من أبرز رواد الطب والعلوم في العالم في برنامج يتم التركيز في الجانب التطبيقي منه على الأبحاث الرائدة في مجالات الطب السريري، التي تهيئ لهم اكتساب الخبرات العملية في الأبحاث الأساسية والتطبيقية ومتابعة بعض العمليات الطبية المتقدمة.
ويتصدر مستشفى جونز هوبكينز التابعة للكلية، قائمة أفضل المستشفيات في الولايات المتحدة وفي العالم، حيث حائز على المركز الأول لاثنين وعشرين سنة من مجمل الـ 27 سنة الماضية.

المصدر: واس

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *