التخطي إلى المحتوى
طارق الشناوي يفتح النار على حلا شيحة ، ارتداء الحجاب وخلعه ليس قرارها ، وفرصتها ضاعت

هاجم الناقد الفني طارق الشناوي ، قرار الفنانة حلا شيحة بخلع الحجاب بشدة ، وتعجب من قرارها بعد اعتزال الفن الفن وارتداء النقاب لمدة تزيد عن 12 عام ، وتساءل عن سبب عودتها للتمثيل مرة أخري وهي على مشارف الأربعين وقد فقدت فرصتها في النجومية التي كانت قد حققت جزءا كبيرا منها قبل عام 2006 .

 

كان المقال الذي نشر في جريدة المصري اليوم ، الناقد طارق الشناوي يتناول طريقة اعلان حلا شيحة عن عودتها للتمثيل مرة اخرى ، او التمهيد للعودة للتمثيل بخلع الحجاب والظهور برفقة أحد اطباء الاسنان لكي تجس نبض الجمهور ، ثم تعلن عن غاية نبيلة من وراء عودتها وهي تقديم مواضيع تمس الإنسانية .

كما شدد الشناوي على أن هذا القرار سواء بارتداء الحجاب واعتزال حلا شيحة الفن 2006 لم يكن قرارها فهو غالبا نابع من زوجها ذو الحامل للجنسية الامريكية ، الذي شجعها على ارتداء الحجاب والنقاب واعتزال الفن .

وكذلك قرار عودتها مرة أخرى للتمثيل كان قرار زوجها ، ومن هنا يرى طارق الشناوي أن حلا شيحة كانت مسلوبة الارادة في المرتين ولا تملك القرار .

وتابع الشناوي ، أن فرصة حلا شيحه لاستعادة ما صنعته مطلع الالفية الثالثة شيئا صعبا فقد اعتزلت وهي سن السابعة والعشرين وعادت وهي في مطلع الأربعين من عمرها والمخاطرة بتقديم فرص لها للبطولة السينمائية قد تكون مرة واحدة فقط لاستغلال عودتها والفرقعة الإعلامية من خلعها الحجاب .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *