التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير أن 100 شركة عالمية تستعد لمغادرة إيران عقب تطبيق العقوبات الأمريكية على طهران.

وأعلن مصدر أمريكي في وزارة الخارجية الأمريكية إن 100 شركة عالمية في الوقت الحالي أكدت رغبتها بمغادرة السوق الإيرانية ، ستجابةً للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران، مشيراً إلى أن أغلب الشركات المغادرة هي شركات تعمل في قطاعي التمويل والطاقة، وهي قطاعات مهمة للغاية حاولت إيران إقناعهم بالبقاء إلا أن الشركات أعلنت رغبتها بالمغادرة.

وصرحت عدة شركات بشكل علني رغبتها بإنهاء جميع أعمالها، ومغادرة إيران ومنهم ديالمر وبيجو ورونو وتوتال وسيمنس وشركات أوروبية مختلفة.

ومن المتوقع تطبيق الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية في شهر نوفمبر المقبل ، والتي سوف تستهدف قطاعات أخرى؛ منها كذلك قطاع الطاقة، وهو ما يشكّل تهديداً كبيراً للاقتصاد الإيراني الذي انهار مع بداية الحزمة الأولى من التطبيقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *