التخطي إلى المحتوى

كشفت مصادر رسمية داخل شعبة الذهب في الغرفة التجارية بالقاهرة مساء اليوم الثلاثاء، بأن أسعار الذهب قد وصلت التراجع،

وهو الأمر الذي أدى في النهاية إلى وصول الذهب لأدنى مستوياته منذ فترة طويلة، حيث لم يحدث خلال العاميين الماضيين

أن يكسر الذهب حاجز الـ 600 جنيه، ويصل إلى نحو 599 جنيه بالنسبة لعيار 21 الأكثر مبيعًا وإنتشارًا في مصر خلال بداية تعاملات الثلاثاء.

وعلق نادي نجيب سكرتير عام شعبة الذهب في الغرفة التجارية بالقاهرة على هذا الأمر قائلًا:

مفاجأة مدوية.. جرام الذهب ينخفض بمقدار 50 جنيه.. ويسجل أقل سعر له منذ ثلاث سنوات

“سعر جرام الذهب عيار 21 انخفض إلى 599 جنيها خلال تعاملات اليوم مقابل 601 جنيه أمس الاثنين،

وهو أقل سعر له خلال العامين الماضيين، وأما عن سعر جرام الذهب من عيار 18 فقد وصل إلى نحو 513 جنيه للجرام،

في حين وصل سعر جرام الذهب من عيار 24 إلى نحو 685 جنيه للجرام”.

وأكمل نجيب تصريحاته ليؤكد وصول سعر الجنيه الذهب إلى نحو 4792 جنيه،

وذلك في الوقت الذي كان فيه الجنيه الذهب يعادل أكثر من 5000 جنيه منذ أقل من شهرين فقط.

وعن أسباب تراجع الذهب في السوق المصري، قال نادي نجيب، بأن نزول الأسعار إلى هذا الحد هو أمر جيد

بالنسبة للمواطنين المقبلين على شراء الذهب في الوقت الحالي، وحدوث هذا الإنخفاض يرجع إلى كون الدولار الأمريكي قد بدأ في التعافي،

وهو الأمل الذي جعل الذهب ينخفض في مقابل الدولار في الأسواق العالمية.

اقراء ايضا:

منذ قليل انهيار جديد في هبوط الذهب وانخفاضه تحت حاجز الـ600

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *