التخطي إلى المحتوى

استمرت أسعار الذهب انهيارها مجددًا اليوم يوم الإثنين، حيث أعلن نادي نجيب سكرتير عام مصلحة الذهب بغرفة العاصمة المصرية القاهرة التجارية،

بأن السر خلف تردد أسعار المعدن الأصفر مؤجلًا هي هبوط الأثمان دوليًا،

الشأن الذي تسبب في إحراز موجة من الخمول في مكان البيع والشراء المحلية لأنه

يعطل حركة البيع والشراء، قائلاً: “من يرغب في البيع يفكر في انتظار ازدياد الأثمان مرة ثانية، ومن يرغب في الشراء يترقب مزيدًا من الانخافض”.

أم الثمن الدولي للمعدن القيّم، فقد استمر انخفاضه مقتربًا من أسفل مستوى في عام لتأثره سلبًا جراء تزايد الدولار في وجود تصاعد التوترات السياسية

دوليًا، حيث يسير المعدن الأصفر باتجاه إلحاق خامس هبوط أسبوعي على التكرار، خاصةً عقب صرف فرض أميركا جزاءات حديثة على موسكو الروبل

التابع لدولة روسيا للتراجع قرب أسفل مستوى في عامين، فيما هبطت الليرة التركية إلى مستوى قياسي هابط عقب خلاف دبلوماسي

مع الولايات المتحدة الامريكية.


سعر الذهب ليوم الاثنين 2108.08.13

وفي تطور حديث، شهدت أسعار الذهب في جمهورية مصر العربية تقهقرًا حديثًا بحوالي 3 جنيهات في الجرام أثناء تداولات اليوم يوم الإثنين،

مضاهاة بمستواها البارحة الاحد، تأثرًا بتقهقر الأثمان في أماكن البيع والشراء الدولية،

وسجل سعر جرام الذهب معيار 21 انكماش 3 جنيهات إلى 601 جنيه، أثناء تداولات اليوم، وهو أسفل مستوى في صوب عامين.

كما سجل سعر الذهب معيار 18 نحو 515 جنيها للجرام، وعيار 24 نحو باتجاه 687 جنيها للجرام،

والجنيه الذهب نحو 4808 جنيهات، وهذا في أعقاب انخفاضها دوليا بنحو 8 دولارات في الأونصة، لتصل إلى صوب 1204 دولارات.

سعر الذهب اليوم يوم الثلاثاء 2018.08.14

استمرت أسعار الذهب تراجعها في جمهورية مصر العربية أثناء تداولات اليوم يوم الثلاثاء،

ولتنخفض إلى أسفل مستوى لها في باتجاه عامين ويكسر معيار 21 حد الـ 600 جنيه،

وهبط سعر جرام الذهب معيار 21 إلى 599 جنيها أثناء تداولات اليوم في مقابل 601 جنيه البارحة يوم الإثنين،

وهو أسفل مستوى في صوب عامين، وسجل سعر الذهب معيار 18 نحو 513 جنيها للجرام،

وعيار 24 نحو صوب 685 جنيها للجرام، وبلغ الجنيه الذهب إلى 4792 جنيها.

اقراء معنا:

أسعار الذهب تواصل تراجعها في مصر

أخبار الاقتصاد في جمهورية مصر العربية: أسعار الدولار و الذهب و الحديد و الأسمنت في مصر اليوم الاثنين 13-8-2018

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *