التخطي إلى المحتوى

أفرجت السلطات التركية اليوم الجمعة، عن الفنان المصري الموالي لجماعة الإخوان المسلمين هشام عبدالله، الذي جرى توقيفه قبل يومين في مدينة إسطنبول.

وقال مصدر مطلع، مفضلًا عدم الكشف عن هويته، إن هشام عبدالله غادر مقر احتجاز أمندي في إسطنبول عقب انتهاء بعض الإجراءات القانونية.

وبشأن الترحيل، أوضح المصدر لـ”إرم نيوز”، أنه “لم يكن هناك أي نية لترحيله، كل ما في الأمر أن الشرطة عندما كشفت عنه ظهرت معلومات بأنه مطلوب دوليًا كإرهابي داعشي، قبل أن تتحقق من عدم وجود هذه الاتهامات”، على حد قوله.

وحول إمكانية تعارض الإفراج مع اتفاقية تسليم المطلوبين أمنيًا، بين المصدر أن السلطات الأمنية يكون لديها الحق في التحقق من مدى تطابق الاتهامات وحقيقتها، وهو ما لا يخالف القانون الدولي، وفق قوله.

 

المواطن دوت كوم – ارم نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *