التخطي إلى المحتوى

شهدت قضية مقتل ريان ومحمد طفلي الدقهلية بعد اعتراف والد الطفلين محمود نظمي بقتلهما عدة تطورات، حيث نظمت أمس أهالي القرية مظاهرات للمطالبة بإعادة التحقيق في قضية مقتل طفلي الدقهلية، وأحدث المتظاهرين حالة من الهرج في قرية ميت سلسيل، الأمر الذي جعل قوات الأمن تتدخل وألقت القبض على 30 شخص منهم، كما أمرت النيابة بضبط وإحضار شقيقي محمود نظمي والد طفلي الدقهلية بتهمة التحريض على التظاهر.

وقررت النيابة حبس نحو 30 شخص ممن تظاهروا في قرية ميت سلسيل، وتم عرضهم على النيابة وسط حراسة أمنية مشددة، وأصدرت النيابة قرارها بحبسهم 15 يوم على ذمة التحقيقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *