التخطي إلى المحتوى

زادت في الأونة الأخيرة حالات الانتحار أمام عجلات مترو الانفاق ،وأخرها ما حدث اليوم الأحد ،حيث أقدم شابان مصريان على الانتحار تحت عجلات المترو حيث ألقى أحدهما بنفسه أسفل قضبان القطار في محطة مترو جمال عبدالناصر وتم إنقاذه، بينما لفظ الآخر أنفاسه الأخيرة أسفل قضبان مترو شبرا الخيمة.

حيث أن بعد حالة الانتحار التي وقعت في محطة شبرا الخيمة بساعتين تلقت غرفة عمليات شرطة النقل بلاغ بقيام شخص آخر بإلقاء نفسه أسفل قضبان المترو في محطة جمال عبد الناصر، وتم أنقاذ المنتحر في محطة مترو جمال عبدالناصر ولكن القطار دهس قدميه ويرجح بترهما، وتم نقله على الفور إلى المستشفى وإعادة حركة القطارات إلى طبيعتها بعد توقفها لفترة.

ووقفت فورًا حركة القطارات عقب تلقيها بلاغًا بالحادث وقامت برفع جثمان الشاب المنتحر في محطة شبرا الخيمة، وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الواقعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *