التخطي إلى المحتوى

ظهرت في الأونة الاخيرة على مواقع التواصل الإجتماعى صورة للرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك وأظهرت الصورة ملامح التقدم في السن، وانقسم فريق السوشيال ميديا الى قسمين ،بعضهم نفي نسب هذه الصورة للرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، والبعض اكد أن هذه الصورة ترجع فعلاً للرئيس الأسبق مبارك.

وقد كشفت السيدة التي ظهرت مع الرئيس محمد حسنى مبارك هيلي السعدنى، عبر صفحتها الخاصة على “الفيسبوك”، منذ قليل: “التقطت هذه الصورة مع الرئيس مبارك لأني أحبه واحترمه كثيرا، وكان ذلك حلمًا لي وتحقق بأن ألتقيت به”.

وهى لم تكن تنوى نشر هذه الصورة بناء على رغبة الرئيس المصري الأسبق مبارك،لكن بطريقة ما تم سرقت الصورة من هاتفها وتم تسريبها وانتشرت بدون تصريحها أو موافقتها.

وقالت هيلي للأسف الشخص الذي فعل ذلك قريب مني للدرجة التي تمكنه من الاطلاع على هاتفي.

واختتمت:أود أن اعتذر للرئيس مبارك وعائلته على أي إزعاج قد أكون تسببت فيه عن دون قصد، وأتحمل المسؤولية كاملة عن هذا الأمر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *