التخطي إلى المحتوى

مع انخفاض البورصة السعودية للجلسة الثالثة على التوالي قامت معظم الأسواق الخليجية بالإغلاق يوم الأحد على انخفاض وسط تأثير الأزمات التجارية التي تسببها الولايات المتحدة الأمريكية على الاقتصاد العالمي مما أثر على اخبار الاقتصاد السعودي وسبب قلق للمستثمرين السعوديين والخليجيين.

وانتهت المحادثات التجارية الجارية بين الولايات المتحدة الامريكية و كندا يوم الجمعة بدون التوصل الى اتفاق لتعديل نافتا وهي اتفاقية التجارة الحرة في أمريكا الشمالية.
وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودي 0.4 في المئة حيث انخفض سهم شركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) نحو 1 في المئة بينما هبط سهم بنك ساب 2.3 في المئة ، وقد كان هناك تركيز من قبل المستثمرين على الأسواق الخارجية.
اخبار الاقتصاد السعودي
البورصة السعودية

وقال رئيس البحوث لدى الرياض المالية “محمد فيصل”: تدفق الأموال الأجنبية في السوق السعودية لم يصب التوقعات  بعد قرار ام.اس.سي.آي لمؤشرات الأسواق القيام برفع تصنيف البورصة الى وضع السوق الناشئة العام القادم.

وأضاف : “تباطأت أيضا قيم التداولات بسبب عطلة العيد وعطلة فصل الصيف، ربما يزيد حجم التداول الآن وهناك حركة صعودية محتملة اذا ما جاءت استثمارات جديده.”
وبعد اطلاق أزمة العملة التركية حدثت هناك الكثير من التقلبات في الأسواق السعودية و الكويت مما اثر على مدراء صناديق الشرط الأوسط وأصبحت النظره تجاه الأسهم السعودية و الكويتية أقل ايجابية.

انخفض المؤشر العام لأسواق أبوظبي 0.9 في المئة تحت ضغط سببه تراجع سهم بنك أبوظبي 1.5 في المئة واتصالات 1 في المئة.

اخبار الاقتصاد السعودي
البورصة السعودية

وهبط مؤشر البورصة في قطر 0.2 في المئة مع الأداء الضعيف جدا لأسهم القطاع المالي، وتراجع أيضاً سهم بنك قطر الوطني 0.3 في المئة وسهم مصرف قطر الإسلامي 0.7 في المئة.

واغلق مؤشر دبي على استقرار بسبب الدعم الجزئي القادم من صعوده سهم شركة إعمال العقارية 2 في المئة.

أما عن البورصة المصرية فقد هبط بنحو 1 في المئة بعد تحقيق مكاسب جيدة الأسبوع الماضي، وسقط سهم جلوبال تليكوم 13.5 في المئة بعد مشاكل بها بشأن الاستحواذ على أصولها في باكستان وبنجلادش.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *