التخطي إلى المحتوى

أعلنت السلطات الصينية إجلاء أكثر 2.37 مليون شخص بعدما ضرب الإعصار المدمر مانكوت مساء امس الأحد الأراضي الصينية موقعًا أولى ضحاياه بعد فوضى أحدثها في هونغ كونغ وإصيب أكثر من 200 شخص، وقبلها الفلبين حيث قضى 59 شخصًا على الأقل.

وقد وصل الإعصار مانكوت المدمر مساء الأحد إلى الصين، وأوقع أولى ضحاياه بعدما تسبب بفوضى في هونغ كونغ موقعا أكثر من200 جريح، وقبلها في شمال الفلبين حيث سقط59 قتيلا على الأقل.

ووصل الإعصار إلى مدينة جيانغمن في مقاطعة غوانغدونغ الصينية (جنوب شرق)حيث أعلنت السلطات إجلاء 2.37 مليون شخص،وأمرت عشرات آلاف سفن الصيد بالعودة سريعا إلى المرافئ قبل وصوله.

وأعلن التلفزيون الرسمي الصيني أن الإعصار أوقع قتيلين في هذه المقاطعة.

وأوقع الإعصار الذي يعتبر الأعنف في العالم منذ بداية 2018، أضرارا في هونغ كونغ حيث حطم عددا كبيرا من النوافذ الزجاجية واقتلع أشجارا وجعل الأبراج السكنية تتأرجح.وأدى إلى إصابة أكثر من مائتي شخص بجروح، قبل بلوغه البر الصيني.

وفي هونغ كونغ، أعلنت هيئة الأرصاد الجوية حالة الإنذار القصوى بسبب رياح بلغت سرعتها230 كيلومترا وأسفرت عن213 جريحا بحسب أرقام الحكومة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *