التخطي إلى المحتوى

دافيد سيلفا يبعث الألم في قلوب كل محبيه وكل من يستمتع بمشاهدة هذا النجم على أرضية الملعب، حيث جاء خبر اليوم كالصدمة لكل محبي ومتابعي المنتخب الإسباني لكرة القدم والجميع كأنه لم يسمع هذا الخبر، نظراً لأن كل لاعب يعتزل اللعب الدولي يترك ألم في قلوب محبيه وفراغ في منتخبه، خاصة أن سيلفا من أهم عناصر المنتخب الإسباني وكثيراً ما شاهدنا منه الكثير من الإبداع على أرضية الميدان، ولكن ما جعل البعض يهدأ بعض الشيء أن سيلفا ما زال موجود في صفوف المان سيتي ويمكن متابعته مع الفريق في الدوري الانجليزي 2018 ودوري أبطال أوروبا هذا العام.

دافيد سيلفا يعتزل اللعب الدولي مع اسبانيا

أعلن اللاعب الدولي للمنتخب الإسباني ولاعب مانشستر سيتي الحال دافيد سيلفا أنه قد استقر على اعتزال اللعب الدولي مع المنتخب الإسباني وأنه لن يرتدي قميص المنتخب مجدداً في أرضية الميدان، حيث نشر سيلفا هذا الخبر عبر موقع الصور الشهير إنستجرام، حيث قال سيلفا معلقاً على الصورة “لقد فكرت في الأمر لعدة أسابيع لكي اتخذ القرار وأنهي مسيرتي مع منتخب إسبانيا، دون شك هى واحدة من أصعب القرارات في مسيرتي” سعيد لما حققته، لقد عاصرت واحد من أفضل التي يتم ذكرها دائما، أنهى مرحلة مليئة بالمشاعر، شخصية مثل لويس أراجونيس لن أنساها أبدا”.

وقد بدء اللاعب دافيد سيلفا لاعب مانشستر سيتي الحالي ولاعب المنتخب الإسباني المعتزل دولياً مسيرته في المنتخب الإسباني تحت قيادة المدرب الكبير أراجونيس في عام 2006، حيث ضمه المدرب في هذا الوقت ولم يكن كبير بل كان في عمر عشرون عاماً تقريباً، ولعب في هذا الوقت ضد منتخب رومانيا في المباراة الودية التي جمعت كل من إسبانيا ورومانيا في هذا الوقت، وكان عمر اللاعب وقتها عشرون عاماً وعشرة أشهر وسبعة أيام فقط، وكان اللاعب من ضمن الجيل العظيم للمنتخب الإسباني من 2008 وحتى اليوم والذي ترك كل منهم بصمه في سماء الساحرة المستديرة.

دافيد سيلفا
دافيد سيلفا

بطولات دافيد سيلفا مع المنتخب الاسباني

فاز اللاعب دافيد سيلفا مع المنتخب الإسباني بالبطولة الأصعب والأغلى في تاريخ كرة القدم هو بطولة كأس العالم، حيث حققها مع المنتخب في عام 2010 وهو صغير السن بعض الشيء وكان عمره وقتها أربعة وعشرون عاماً فقط مع جيل من أفضل أجيال المنتخب الإسباني التي قدمت أفضل ما لديها في هذا الوقت والموجود منهم مؤخراً، كما حقق سيلفا بطولة أمم أوروبا مرتين مع المنتخب الإسباني في عام 2008 وفي عام 2012، وشارك سيلفا مع الإسبان في 129 مباراة دولية سجل خلالهم سبعة وثلاثون هدف وصنع واحد وثلاثون هدف وهو من أهم لاعبي المنتخب الإسباني في الماضي قبل أن يعتزل دولياً اليوم.

وقد أعلن سيلفا اعتزاله بعد أخر بطوله لعبها مع منتخبه وهوي بطولة كأـس العالم 2018، ولم تكن هذه هي البطولة التي شهدت اعتزاله فقط، بل شهدت اعتزال اللعب الدولي لكل من الرسام أندريس إنيستا الذي ترك برشلونة ويلعب في الدوري الصيني في الوقت الحالي، ومدافع برشلونة الإسباني اللاعب العملاق جيرارد بيكيه، والذي يملك كل منهم سجل حافل بالبطولات والإنجازات.

سيلفا مستمر مع مانشستر سيتي

قال سيلفا لأحد الصحف العالمية أنه مستمر في الوقت الحالي مع السيتي ولكنه ربما يغادر حينما ينتهي عقده مع الفريق، وتابع يحلم بالفوز بدوري أبطال أوروبا هذا العام مع الفريق قبل أن يتركه، وأن جوارديولا واحد من أفضل المدربين في العالم خلال السنوات الأخيرة ومشواره في التدريب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *