التخطي إلى المحتوى

أكدت دراسة حديثة أن الأطفال المعرضين للتدخين السلبي هم عرضة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

ووفقاً لموقع “ديلى ميل” وجد العلماء أنهم يواجهون احتمالية أعلى بنسبة 40% لتشخيص حالتهم المؤلمة عندما يكبرون في السن.

وبالمقارنة فإن البالغين من المدخنين يتحملون خطرًا متطابقًا تقريبًا من شكل التهاب المفاصل ، عندما يتسبب الجهاز المناعي في مهاجمة نفسه داخل الجسم.

وتضيف الدراسة التى قام بها فريق من الباحثين الفرنسيين ، إلى القائمة المتزايدة من الأخطار التي يشكلها التدخين السلبي على الأطفال.

ويعتقد الخبراء أن التدخين السلبي يؤدي إلى حدوث تغييرات في أنسجة الرئة ، مما يؤدي إلى تفاعل بين الجينات ، لكنهم ما زالوا يبحثون عن دليل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *